الخميس، 26 يناير، 2012

عنبر و11 سبتمبر


دعا إلى تأريخ سيرة سعد الفرج الفنية
السليطي خلال المؤتمر:"عنبر و11 سبتمبر" مناهضة للسياسة الأمريكية
·       الفرج : حصلنا على إجازة النص منذ ثلاث سنوات
·       السليطي :عملي الأساسي ممثل ولا اعتبر نفسي مخرج
·       الدري:  العمل يمثل لي نقلة كبيرة في مسيرتي الفنية
ياسر صديق - سارة السلاموني
أقام فريق عمل مسرحية "عنبر و11 سبتمبر" مؤتمرا صحفيا بمناسبة قرب عرض العمل على مسرح الدسمة في ليلة ختام مهرجان القرين في دورته الثامنة عشر.
المؤتمر الذي حضره كل أبطال العمل بدأ بترحيب من الفنان القدير سعد الفرج الذي قال أن العمل إستلزم جهدا منذ كتابة النص قبل أربع سنوات وتم عرضه من قبل لمدة شهر في الدوحة وأن النص والرؤية الإخراجية هم العاملان الأساسيان في جمع هذه الكوكبة من نجوم الخليج.
من جهته دعا مخرج ومؤلف وبطل العمل الفنان القطري غانم السليطي إلى ضرورة تأريخ مسيرة الفنان سعد الفرج الفنية ، مؤكدا أن لولا جهوده وحماسه للنص ما خرج العمل إلى النور .

وأضاف السليطي إلى أن تعامل "بوبدر" مع المسرح القطري بدأ منذ الثمانينات في مسرحية "زلازال بشكل مباشر"التي كانت من تأليفه واخراجه وازدادت ثقة الناس بإشتراك احد رواد مسرح الخليج علي مستوي العالم العربي ثم محطة اخري في مسرحية "بترول ياحكومة "وكانت كتابة حمد الرميحي لتأتي "عنبر و11 سبتمبر" لتكون المحطة الثالثة له مشيرا الي أن كثير من الفنانين يتعلموا  من المسرح الكويتي بشكل مباشر بالانضمام الي معهد الفنون المسرحية في الكويت وبشكل غير مباشر برؤية المسرحيات والأعمال .

وأوضح السليطي ان العمل لم يأخذ حقه في العرض بين الجهمور الخليجي حيث تم افتتاحه في قطر عام 2007 من خلال مهرجان الدوحة الثقافي لمدة 18 يوما وأصيب في احدي مشاهد المسرحية وظل يتعالج  لمدة سنة ونصف وهذا ما جعله  ينطلق بعرض المسرحية الي الكويت مرة أخري لاهتمام الصحافة الكويتية بها حتي تأخد بريق اعلامي مشيرا الي ان  العمل يحتوي علي قيمة انسانية مهمة وتعتمد علي روح الإنسان البسيط  .
وردا على سؤال حول طبيعة تعامل فنانين مخضرمين مع الفنانين الشباب خلال البروفات أكد الفرج على سعادته بوقوفه بجوار فنانين من جيل مختلف وأولهم الفنانة الشابة هبة الدري التي تؤدي دورا محوريا خلال أحداث المسرحية.
بدورها إلتقطت الفنانة هبة الدري طرف الخيط لتعبر عن سعادتها بوقوفها إلى جانب القدير "بو بدر" والقدير غانم السليطي وأنه ترى في ذلك ميلاد فنيا جديدا لها وأنهما يمثلان لها أبوين عظيمين ، مؤكدة على حرصها الوصول الي مستوي جيد وخاصة ان الشخصية التي تلعبها ليست سهلة وتتناول مفردات سياسية جديدة عليها وهو ما دعا السليطي إلى إطلاق قفشاته الضاحكة حول كونه صغيرا فأضاف جوا من المرح خلال المؤتمر  .
واستنكر السليطي فكرة تعديل نص المسرحية واستغلال الثورات العربية والربيع العربي قائلا" اصبحت الان متاجرة ولعب بمشاعر الشعوب لان تناول قضية يجب ان يتقادم عليها العهد والتأمل والاستيعاب والذكري وتخمير الافكار .
وعن اختياره لتأدية دور عنبر رد قال "عملي الاساسي تمثيل وانا لا اعتبر نفسي مخرج وبطبعي أميل لدور البسطاء الفقراء المنكوبين في التمثيل ".
وشدد السليطي في ختام المؤتمر على أنه العمل ليس ضد الشعب الأمريكي فالشعوب لا تتناحر فيما بينها لكنه ضد الهيمنه والسياسة الأمريكية وضد التوحش والتعذيب والإنتهاكات التي شهدها ويشهدها معتقل "غوانتانامو".
مسرحية "عنبر و11 سبتمبر" بطولة سعد الفرج وعلى الغريري وهبة الدري وإخراج وتأليف وبطولة غانم السليطي.

شرح الصورة:
1.   سعد الفرج يتحدث خلال المؤتمر
2.   غانم السليطي وهبة الدري أثناء البروفة
3.   مشهد أخر من عنبر و11 سبتمبر

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق